أخبار

تعرف على الأجهزة التي قد تنقرض قريبا

 
تعرف على الأجهزة التي قد تنقرض قريبا 
 
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته 
كما تعرفون أن في علم التكنلوجيا هنالك الكثير من الأجهزة والتقنيات التي لم نعد نستعملها في حيتنا بسبب الثورة الرقمية التي لا يمكن إيقافها. واليوم سنتعرف على أكثر الأشياء التي قد نستعملها في حيتنا اليومية وهي مهدده بالانقراض بسبب هذه الثورة التقنية التي تأخذ في طريقها العديد من الأجهزة والتقنيات المستعملة في حيتنا اليومية.
 
1-بطاقات فتح الأبواب في الفنادق:
أشرفت تقنية فتح الأبواب عن طريق البطائق الممغنطة على الانتهاء في عالم التقنية حيث ستحل محلها المفاتيح الرقمية التي تدار من الهواتف الذكية عن طريق التطبيقات. وقد بدأت بالفعل العديد من الفنادق العالمية الكبراء باستعمال هذه التقنية الجديدة. حيث يمكن للضيوف وببساطة تحميل التطبيق المخصص وأضافت غرفهم وقفلها بالمسة زر عبر البلوتوث. وهنالك العديد من الفوائد لهذه التقنية ومنها السهولة في التحقق من هوية الزائر والدخول للمرفق الأخرى بسهوله تامة.
الأجهزة

 

2- بطاقات الائتمان البلاستيكية:
يمكن الآن إجراء العديد من عمليات الشراء والدفع، من خلال الهاتف المحمول بهدف التخلص من مخاطر حمل النقود وتخفيض عمليات الاحتيال. من خلال عدم الحاجة لعرض تفاصيل بطاقات الائتمان وتسجيلها، وبهذا تكون المعلومات الخاصة بك في امأن. ولكن هذا لا يعني عدم وجود مخاطر نهائيا، حيث أنا معركة الأمان الإلكتروني مستمرة باستمرار ثورة التقنية.
الأجهزة

3- مرايا السيارة الجانبية:

تعمل شركات تصنيع السيارات يوم بعد يوم على تطوير إعدادات الكاميرا والشاشة لتحل محل المرايا الجانبية وجعل السيارة أكثر ديناميكية. حيث تقوم الكاميرات في الوقت الحالي بإعطاء السائق معلومات عن محيط السيارة عند الرجوع إلى الخلف أو عند الاصطفاف. وقد أعلنت شركة تسلا الأميركية عن خطتها لاستبدال جميع المرايا بكمرات التصوير في المستقبل.  


4- الشواحن السلكية:

لقد أصبحت الأسلاك مهدده بالانقراض حيث يسعى الباحثون إلى تطوير عمليات الشحن اللاسلكية والتخلص من عملية الشحن التقليدية. ومن المتوقع في السنوات القادمة ظهور هذه الأجهزة وانتشارها في العالم .

 


وفي الأخير أتمنى أن ينال الموضوع إعجابكم  ولا تنسون مشاركته مع أصدقائكم بالضغط على زر المشاركة اسفل أو التعلق وطرح آرائكم لنا.

 





شارك المنشور مع أصدقائك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.